صحة و جمال

البنات والبلوغ

البنات والبلوغ ، نتناول في موضوع تفاصيل هامة، فالبلوغ هو الفترة أو العمر الذي يكون فيه الشخص قادرًا على التكاثر لأول مرة، بالنسبة للفتيات، إنها فترة تغيير، إن فهم ما يحدث لجسدها يمكن أن يجعل انتقال ابنتك من فتاة إلى امرأة أمرًا إيجابيًا.

تؤثر المناهج الدراسية والتأثيرات الإعلامية والتحدث مع الأصدقاء على كيفية فهم الفتيات لأجسادهن وتغيير عواطفهن، من المهم أن تكون قادرًا على فصل الحقيقة عن الخيال، قبل أن تصل ابنتك إلى سن البلوغ، تحدث بصراحة عن التغييرات التي توشك على تجربتها مع جسدها، إذا كنت تشعر براحة أكبر مع رأي الخبراء، فحدد موعدًا لكما للتحدث مع طبيب الأسرة ومناقشة التغييرات التي تحدث على مدار عدة سنوات.

الطريق لتحسين الرفاهية

يمكن أن تكون التغييرات المرتبطة بالبلوغ صعبة، تنتظر العديد من الفتيات بفارغ الصبر فرصة ارتداء حمالة صدر لأول مرة أو يفكرن في أن يصبحن أماً في المستقبل، كل التغييرات الأخرى، مثل الدورة الشهرية الأولى لابنتك (الدورة الشهرية) أو التغييرات في حجمها (الوركين الأوسع) يمكن أن تكون مخيفة، قسّمها لابنتك عن طريق شرح مراحل البلوغ التي ستؤثر عليها جسديًا وعاطفيًا.

تبدأ الفتيات في البلوغ في أعمار مختلفة، يمكن أن يبدأ في وقت مبكر من سن 9، بحلول سن 15، تكون معظم الفتيات قد نمت بشكل كامل، خلال هذه السنوات سيتغير جسدها وعواطفها.

البنات والبلوغ تغيرات فيزيائية

في مسألة البنات والبلوغ لابد أن نفهم المراحل، ففي المرحلة الأولى، يبدأ نمو الثدي بظهور براعم ثدي صغيرة تحت الحلمتين، قد تمر سنتان إضافيتان قبل أن يتطور ثدييها بالكامل، سيبدأ نمو الشعر على ذراعيها وساقيها وإبطها ومنطقة العانة، سيبدأون في التعرق أكثر وتنتج رائحة الجسم أثناء النشاط البدني، وقد تبدأ البثور في الظهور، ستشهد الفتيات أيضًا زيادة في الطول والوزن للاستعداد لفتراتهن، قد تلاحظ ابنتك أن ذراعيها وفخذيها وفخذيها وأعلى ظهرها أصبحت أكثر اتساعًا، في النهاية، ستبدأ أول دورة شهرية لها.

تحدث الدورة الشهرية الأولى لمعظم الفتيات في سن 12 أو 13 عامًا، بعض الفتيات يمررن به في وقت مبكر والبعض الآخر يحصل عليه بعد ذلك بكثير، قد تنمو الفتيات 10 بوصات ويضيفن 25 رطلاً إلى أجسادهن قبل الدورة الشهرية الأولى.

أخبر ابنتك بما تتوقعه خلال فترة الحيض، بالإضافة إلى النزيف المهبلي، قد تعاني من الغثيان، وتشنجات المعدة، والانتفاخ، والإسهال، وآلام الظهر، وآلام الثدي، والتعب، يمكن أن تستمر الفترة بين يومين و 7 أيام، في المتوسط ​​، تحدث الدورة الشهرية كل 28 يومًا، ومع ذلك، فإن الأمر مختلف بالنسبة للجميع، قد تكون السنة الأولى من دورات ابنتك غير منتظمة، وتحدث بشكل غير متسق كل شهر أو كل شهرين، غالبًا ما تبدأ الفتيات باستخدام فوط الحيض في عامهن الأول والانتقال إلى السدادات القطنية عندما تكون جاهزة.

من أين تحصل على آخر أخبار التكنولوجيا؟

تحدثي مع طبيب ابنتك لتحديد متى يمكنها استخدام السدادات القطنية (أحد منتجات نظافة الدورة الشهرية يتم إدخاله في المهبل)، قل لها أن تغير سدادة القطنية كل 4 ساعات، تشير الأبحاث إلى أن ترك سدادة قطنية داخل المهبل لفترة طويلة من الوقت يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بمتلازمة الصدمة السمية (TSS)، وهي عدوى خطيرة بالمكورات العنقودية الذهبية تسببها البكتيريا التي يمكن أن تدخل مجرى الدم، في حالة استخدام السدادة القطنية، يعتقد الباحثون أن إدخال السدادة القطنية يمكن أن يخدش المهبل ويجعله عرضة للعدوى، كما يعتقدون أيضًا أن السدادات القطنية المصنوعة من الألياف الصناعية من المرجح أن تحبس البكتيريا أكثر من السدادات القطنية المصنوعة من القطن بنسبة 100٪.

التغييرات العاطفية

العاطفة ليست جديدة على الفتيات، ومع ذلك، فإن العديد من الفتيات الصغيرات يعانين من مجموعة واسعة من المشاعر عندما يبدأن في سن البلوغ، في بعض الأحيان ستشعر وكأنها “عاصفة” من المشاعر، تتراوح من التهيج إلى الحزن، قد تواجه ابنتك مشاكل تتعلق بالثقة لأول مرة في حياتها، لحسن الحظ، تبدأ العواطف بالتلاشي مع نهاية سن البلوغ، قد تتألق في وقت قريب من فترة ابنتك، غالبًا ما تسمى متلازمة ما قبل الحيض (متلازمة ما قبل الحيض)، يمكن أن تؤدي التغيرات الهرمونية التي تحدث كل شهر حول فترة ابنتك إلى القلق والتهيج والأرق والحزن.

البنات والبلوغ أشياء للإعتبار

لابد أن نفهم ايضًا في موضوع البنات والبلوغ ، أن الفتيات تصل عمومًا إلى طولهن الكامل عند الانتهاء من سن البلوغ، تمر معظم الفتيات بمرحلة البلوغ دون عواقب وخيمة، مثل المشاكل الطبية أو العاطفية الخطيرة، ومع ذلك، هناك حالات يكون من المهم فيها الاتصال بطبيبك، تتضمن تلك الأوقات عندما تبدو دورات ابنتك غير منتظمة بعد السنة الأولى، أو إذا كانت تعاني من ألم وتقلصات أكثر من معتدلة، أو إذا ظهرت عليها علامات عدوى فطرية أو مرض ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي (حكة ورائحة بالقرب من مهبلها)، أو إذا كان لديها المزيد من حب الشباب الخفيف الذي لا يزول، إذا كانت ابنتك تعاني من أعراض عاطفية خطيرة، مثل الاكتئاب أو أفكار الانتحار، فاستشر طبيبك.

أسئلة لطرحها على طبيبك

  • بدأت ابنتي دورتها الشهرية في وقت أبكر بكثير من سن 12 عامًا، هل يجب علي القلق؟
  • في أي عمر يجب أن أقلق من أن ابنتي لم تبدأ دورتها الشهرية بعد؟
  • هل يمكن أن تحمل ابنتي ما بين سن البلوغ وأول دورة؟
  • ما هو الدواء الذي يمكن أن تتناوله ابنتي لألم وانزعاج الدورة الشهرية؟
  • ما هو الفرق بين المراهق المزاجي ومتلازمة ما قبل الدورة الشهرية؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك قم بإزالة مانع الاعلانات